الأهداف والمهام

أهداف الهيئة

تهدف الهيئة إلى القيام بأعمال جباية الزكاة وتحصيل الضرائب وتحقيق أعلى درجات الالتزام من قبل المنشآت بالواجبات المفروضة عليهم وفقاً لأفضل الممارسات وبكفاية عالية، ولها -بالإضافة إلى اختصاصاتها المقررة نظاماً ودون إخلال باختصاصات ومسؤوليات الجهات الأخرى-القيام بكل ما يلزم في سبيل تحقيق أهدافها.

مهام الهيئة

تتلخص مهام الهيئة العامة للزكاة والدخل فيما يلي:

  1. جباية الزكاة وتحصيل الضرائب من المنشآت وفقاً للأنظمة واللوائح والتعليمات ذات العلاقة.
  2. توفير خدمات عالية الجودة للمنشآت؛ لمساعدتهم على الوفاء بواجباتهم.
  3. متابعة المنشآت واتخاذ ما يلزم من إجراءات؛ لضمان جباية وتحصيل المستحقات المتوجبة عليهم.
  4. العمل على نشر الوعي لدى المنشآت وتقوية درجة التزامهم الطوعي، والتأكد من التزامهم بما يصدر من الهيئة من تعليمات وضوابط في مجال اختصاصها.
  5. التعاون وتبادل الخبرات مع الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية، وبيوت الخبرة المتخصصة داخل المملكة وخارجها، وذلك في حدود اختصاصات الهيئة.
  6. تمثيل المملكة في المنظمات والهيئات والمحافل والمؤتمرات الاقليمية والدولية ذات الصلة باختصاصات الهيئة.

حصيلة الإيرادات وأوجه الصرف

تبذل الهيئة العامة للزكاة والدخل جهوداً متواصلة ومكثفة، من أجل تطوير أساليب العمل بإداراتها وفروعها المختلفة، بما في ذلك تسخير التقنية لسرعة وتسهيل خدمة المنشآت، إضافة إلى تبسيط الإجراءات والنماذج بما يتماشى مع ما تقضي به الأنظمة والتعليمات، وبما يسهم في إنهاء مواقف المنشآت بالزكاة والضريبة بدون تأخير.


وتهدف الهيئة إلى تعزيز علاقتها مع القطاعين العام والخاص بشكل فعال يدعم الشفافية، ويعمل على خلق بيئة ملائمة تعمل على تشجيع المجتمع السعودي في زيادة مساهمته الاجتماعية والاقتصادية للمملكة العربية السعودية.


كما وتهدف الهيئة إلى تطوير خدماتها الالكترونية وجعلها أكثر أمنا ومرونة لدعم تنفيذ واستخدام الخدمات الإلكترونية الحكومية بالشكل الأمثل، وتطمح دائما إلى تحقيق الاستمرار بتقديم الخدمات الالكترونية المقدمة من الهيئة بشكل يعمل على تحسين تقديم الخدمات الإلكترونية لتكون مرتكزة على رضى المنشآت، وبشكل يتواكب مع برنامج التحول الوطني ويدعم رؤية المملكة 2030.


لقد أسهمت هذه الجهود التطويرية في رفع مستوى الأداء في كافة مجالات العمل بالهيئة بصفة عامة، وفي المجال الزكوي والضريبي بصفة خاصة. حيث أدت تلك الجهود إلى تطوير وإنشاء أفضل الأنظمة المتكاملة في إدارة الموارد الزكوية والضريبية واحتسابها وتحصيلها، كما أدت إلى تسهيل عملية الربط مع الجهات ذات العلاقة بشكل يسهم إلى حد كبير في تحسين خدمات الهيئة للمنشآت والتواصل معهم بشكل فعال، وتعزيز الوعي حول ضريبة القيمة المضافة والامتثال بها. كما إن إجراءات التحديث والتطوير الذي قطعت الهيئة شوطا كبيراً في تنفيذها قد أسهمت في رفع الكفاءة وفاعلية الأداء، وزيادة حصيلة الإيرادات للخزينة العامة.


علماً بأن الهيئة تقوم بإيداع مبالغ الزكاة التي تحصلها أولاً بأول في حساب خاص لدى مؤسسة النقد العربي السعودي حيث تتولى وكالة الضمان الاجتماعي بوزارة التنمية الاجتماعية الصرف منه على مستحقي الزكاة المسجلين لدى الضمان الاجتماعي، كما أنها تقوم بإيداع ما تحصله من ضرائب بحساب الإيرادات العامة للدولة لدى مؤسسة النقد العربي السعودي، لتسهم مع الإيرادات الأخرى في تغطية النفقات العامة لقاء الخدمات العديدة التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين للمواطنين والمقيمين.