"الزكاة والدخل" تدشن أسطولها الميداني بمشاركة فرق نسائية لأول مرة

131

 

 

 

الرياض، 5 مارس 2019م:
استمراراً لسعيها في رفع جودة الرقابة وتحسين أداء الأنظمة الميدانية والتفتيشية، عزّزت الهيئة العامة للزكاة والدخل فرقها الميدانية بمجموعة من المركبات الحديثة بمشاركة طواقم نسائية لأول مرة في الحملات الميدانية والتفتيشية.


وجاء قرار الهيئة بإشراك الكوادر النسائية في الحملات وزيادة عدد السيارات المستخدمة في أعمالها الميدانية حرصاً منها على تعزيز التواجد الميداني وضمان مباشرة جميع البلاغات والقيام بالمهام في مختلف القطاعات التجارية، لرفع درجة الالتزام والتأكد من سلامة تطبيق الأنظمة.


يشار إلى أن عدد السيارات الجديدة التي دشنتها إدارة العمليات بالهيئة، بلغت أكثر من 80 سيارة، مجهزة بأنظمة تقنية تسهل عملية الاسناد والبلاغات، ومزودة بلوحة إلكترونية لتوثيق نتائج زيارات فرق التفتيش الميداني يتم متابعتها من غرفة العمليات.


وتولي الهيئة العامة للزكاة والدخل أهمية بالغة بالأعمال الرئيسية للرقابة والتفتيش والتي تساهم بشكل مباشر في رفع درجة الامتثال الضريبي وتطبيق الأنظمة واللوائح التنفيذية، كذلك الدور الهام الذي تقوم به الهيئة ميدانياً في مباشرة البلاغات الواردة للهيئة من قبل المستهلكين بالإضافة للمشاركة في الحملات الميدانية مع الجهات ذات العلاقة.


 
وتجدد الهيئة العامة للزكاة والدخل دعوتها لكافة المستهلكين إلى استخدام التطبيق الخاص بضريبة القيمة المضافة والذي يتيح لهم التعرف ما إذا كانت المنشأة التي يتعاملون معها مسجلة في ضريبة القيمة المضافة، إضافةً إلى خدمة التبليغ عن المنشآت المخالفة، أو التواصل مع مركز الاتصال الموحد التابع للهيئة على الرقم (19993).


 
يذكر أن عملية استقبال البلاغات الواردة للهيئة من المستهلكين تتم من خلال غرفة العمليات بالهيئة، ويتم ربطها من خلال شاشة معلومات تغطي كافة مناطق المملكة، لضمان معالجة البلاغات بشكل سريع وعاجل.

 

3463

 

34563

 

234511

 

3462